Fauzan Khattak

الأيون المُوجَب

التَّعريف الأيون المُوجَب أو الكاتيون هو فئة من الأيون : ذرة ، أو مجموعة من الذرات ، التَّي تحصل على الشُّحنة الكهربائية من خلال كسب أو خسارة الإلكترونات. الأيون الذي له شحنة كهربائية مُوجبة عند فقدان الإلكترونات هو الكاتيون[١]. الاكتِشاف اكتشَف العالِم الإنجليزي مايكل فارادي[٢] الأيون المُوجَب أو ما يُسمى بالكاتيون في ١٨٣٤ بينما كان …

الأيون المُوجَب قراءة المزيد »

قانون هِس

التَّعريف ينُص قانون هِس على أنَّ الحرارة المُنبعِثة أو المُمتصة خلال تفاعل كيميائي هي نفسُها سواءً تم التفاعل في خطوة واحدة أو عدة خطوات و يُسمى كذلك بقانون هِس للحاصل الحراري الثَّابت[١]. الاكتِشاف اكتشَف العالم الكيميائي السُّويسري الرُّوسي جيرمان هينري هِس[٢] القانون المذكور أعلاه بينما كان يَبحث في كمية الحرارة المُنبعِثة خلال تفاعلات كيميائية مختلفة. …

قانون هِس قراءة المزيد »

المِسعَر

التَّعريف المِسعَر هو جهاز لِقياس كِميات الحرارة المُولدة في أو المًنبَعِثَة من المواد في عملياتٍ مثل التَّفاعًلات الكيميائية، التَّغير في الحالة الفيزيائية، أو تكوين المحاليل[١]. الاكتِشاف اخترعَ أنطوان-لوران دُ لافوازييه و بيير سيمون لابلاس[٢] المِسعَر في١٧٨٠ ليَبحَث في كمية الحرارة المُنبعِثَة أو المُمتَصة من مواد مَتعددةٍ و تفاعُلاتٍ كيميائية. في الشَّريحة التَّالية مُخطط للجزء الخارجي …

المِسعَر قراءة المزيد »

اكتشاف الغُدة الكظرية

التَّعريف الغُدة الكظرية، و هي غدة تقع فوق كلٍ من الكِليتين. تتكون من جدار خارجي (القشرة) و الذي يُنتِج هرمون الستيرويد، و جزء داخلي (اللُّب) و الذي يُنتِج هرمونات أخرى مهمة مثل الأدرينالين و نورأدرينالين[١]. الاكتِشاف اكتشف عالِم التشريح اللاتيني بارتولوميو أوستاكي الغُدة الكظرية في ١٥٦٣. لقد كتب عن شكلها و موقعها في فصل مُخصَص …

اكتشاف الغُدة الكظرية قراءة المزيد »

اكتشاف الحالب

التعريف الحالب هو واحد من أنبوبين كل منهما عضلي ليفي البنية، يمتد طوله من 41 إلى 46 سنتيمتر، و الذي من خلاله يعبر البول من الكلية إلى المثانة[1]. الاكتشاف اكتشف الفيلسوف اليوناني و متعدد الثقافات أرسطو الحالبين في 320 قبل الميلاد. في نصه[2] وصفهم ب “زوج من القنوات السميكة، خالٍ من الدم، يسري، واحد من …

اكتشاف الحالب قراءة المزيد »

اكتشاف الفَلْكَة

التعريف الفَلْكَة هي بنية مكونة من نسيج ضام غضروفي، تُرى متدلية في مدخل الحنجرة. النشاط العضلي في عملية البلع يؤدي إلى إغلاق الفتحة المؤدية إلى القصبة الهوائية عن طريق وضع الحنجرة باتجاه معاكس للفَلْكَة. هذه الطريقة تمنع الطعام والشراب من دخول الحنجرة و القصبة الهوائية، بدلًا من ذلك توجهها إلى المريء[1]. الاكتشاف اكتشف الفيلسوف اليوناني …

اكتشاف الفَلْكَة قراءة المزيد »